تقنية البلوتوث التحديات والصعوبات

Spread the love

الملخص :

خلال العقدين الماضيين ، قادت تكنولوجيا المعلومات مجال الاتصالات اللاسلكية إلى ثورة هائلة أدت إلى اختراع الكثير من الأجهزة التي تعمل على هذه التقنية ومنها البلوتوث Bluetooth الذي صمم و طور من قبل مجموعة من الشركات الالكترونية التي تسمح لأي جهازين الكترونيين ) حاسب آلي – هاتف خلوي) بالاتصال بينهما بدون أسلاك أو كابلات أو أي تدخل من المستخدم وذلك  بواسطة الموجات اللاسلكية وعلى مدى قصير , قد تصل المسافة بين الأجهزة ما يقارب العشرة أمتار . وعلى الرغم من انتشارها المهول في الأسواق وبين أيدي مستخدميها بسبب ما توفره من خدمة إلا أن تقنية العمل بها  الكثير من  الثغرات المتعددة، مما يسهل اختراقها و الوصول للمعلومات الجيدة و السيئة  سواء.

 

الكلمات المفتاحية :

  • البلوتوث  Bluetooth
  • الأشعة تحت الحمراء
  • الهاتف الخلوي Mobil Phone
  • سماعة البلوتوث  Bluetooth Headset
  • المجموعة الخاصة المعنية بأمور البلوتوث Bluetooth Special Interest Group (SIG),

 

 

المقدمــة:

ما يقدمه عصرنا الحالي من طفرة في تكنولوجيات المعلومات والاتصالات  لا يستطيع العقل حتى الآن إدراكها لتسارعها المتنامي فلا يكاد تظهر تقنية حديثة حتى تلاحقها تقنية آخري أكثرها سرعة وتطورا  وغالبا ما تستخدم هذه التقنيات المختلفة للغرض التي كانت مصممة أصلا لاستخدامه
عن ما كانت مصممة أصلا. مثال على ذلك  الرسائل القصيرة ، والتي صممت في الأصل كخدمة لشبكات  الحاسب ، ولكن انتهى بها الأمر إلى الشكل الأكثر  استخداما لتبادل البيانات والمعلومات بين مستخدمي الهواتف النقالة. كذلك تقنية البلوتوث والتي بدأ الإعلان عنها عام 1998 من قبل مجموعة من الشركات (نوكيا. أي بي إم . إنتل وتوشيبا)  والذي هو عبارة عن بروتوكول لاسلكي قصير المدى والمستخدم من قبل الأجهزة الشخصية  Notebooks’مثل سماعات الرأس ، أجهزة المساعد الرقمي الشخصي    PDA’s  والطابعات Printer’s حيث تتميز هذه التقنية بمعدل منخفض  لاستهلاك البطارية  لذلك فإن فكرة بلوتوث هو تكوين الشبكات الشخصية الصغيرة المحدودة المدى والتي لا يتعدى  مدى البث فيها 10 أمتار ومازالت تقنية البلوتوث في التطور حتى وصلت إلى  300 متر في الوقت الحالي. وتصل سرعة نقل البيانات فيها من : 721 كيلو بت في الثانية إلى 1 جيجا كيلو بت في الثانية. لذا في مقالي هذا سوف استعرض كل ما يحيط بهذه التقنية من مرادفات موضحاً  تقنية العمل بها وبعض من استخداماتها ومزاياها وأيضا سوف استعرض الملابسات الأمنية التي تحيط بهذه التقنية  عسى أن يقدم مقالي هذا فكرة مبسطة عن البلوتوث   وذلك  لما أصبح عليه من أهمية لدينا وشغل حيزا كبيرا حتى أن البعض منا يكاد لا يستغنى عنه[1] .

ما هي البلوتوث وما هي تقنية العمل بها؟

تقنية البلوتوث المبنية على مواصفات قياسية (IEEE 802.15.1) تعرف بأنها اتصالات لاسلكية قصيرة المدى
صممت لاستبدال الكابلات المستخدمة في الشبكات السلكية لتعمل على ربط كل من الأجهزة المحمولة أو الأجهزة الثابتة مع الحفاظ على مستويات عالية من الأمن. حيث تعمل على تردد 2.4Ghz و كان الهدف من إنشائها هو التخلص من بعض السلبيات التي تصاحب الأشعة تحت الحمراء من كونها تكنولوجيا تعتمد على خط و الفردية. فمن خلال الأشعة تحت الحمراء يستطيع المستخدم أن يرسل البيانات من كمبيوتره الشخصي إلى جهاز آخر محمول ,ولكنه لا يستطيع أن يرسل تلك البيانات من كمبيوتره الشخصي إلى جهاز محمول وجهاز آخر في نفس الوقت ويتم العمل بتقنية البلوتوث حين يتقارب جهازي بلوتوث من بعضهما البعض ، فإذا وجدت بيانات للمشاركة أو إذا على الجهاز الأول التحكم في الجهاز الثاني. فإنه سوف يتم الاتصال تلقائيا وتتكون شبكة ما بين الجهازين. حيث تقوم أنظمة البلوتوث بإنشاء شبكة شخصية قد تمتد لعشرة متر أو أقل. حين إذن يقوم الجهازين بتغيير التردد بطريقة واحدة وفي وقت واحد حتى لا يتم التداخل مع شبكات شخصية أخرى والتي قد تتواجد  في نفس المكان .(الصورة [ 1 ]   أدناه تمثل كيفية إنشاء اتصال عبر البلوتوث (  [2]

 

 

صورة [1] عمل البلوتوث

بعض من استخدامات البلوتوث

سماعة البلوتوث  Bluetooth Headset

 

من أجل اتصال شبه مستمر اعتاد الناس على حمل الهواتف المحمولة الخاصة بهم في كل مكان تقريبا.كذلك حوادث السيارات الناتجة عن استخدامها أثناء القيادة أدى إلى وضع  قوانين تحظر استخدام الهواتف المحمولة باليد أثناء القيادة. وكان الحل هو  تقنية بلوتوث ، وسماعات بلوتوث المقترنة مع الهواتف المحمولة.

 

محولات البلوتوث للكمبيوتر Bluetooth Computer Adapter

إذا كان لديك  الكمبيوتر المحمول الذي لا يحتوي على تقنية بلوتوث ، وكنت في حاجة إلى محول بلوتوث يمكنك الاستعانة بها . كذلك تأتي محولات البلوتوث للكمبيوتر مع منتج آخر مثل لوحة المفاتيح أو الماوس.

 

 

تحديد المواقع بالبلوتوث Bluetooth GPS Receivers

 

هل تعسر عليك يوما أن تجد مكان إثناء قيادتك للسيارة ؟ هل السيارة غير مجهزة مع نظام التجوال؟ حسنا ، الآن كل ما تحتاجه هو المساعد الشخصي الرقمي ونظام بلوتوث العالمي لتحديد المواقع للعثور على وجهتك.
 

لوحة المفاتيح وماوس البلوتوث  Bluetooth Mouse and keyboard

توفر لوحات المفاتيح والماوس ذات تقنية البلوتوث الراحة والاعتمادية وحرية العمل في أي مكان على ، أو حتى في أماكن بعيدة من سطح المكتب. [3]

 

مزايا البلوتوث

 

  1. انخفاض التكلفة.

نتيجة لانتشارها السريع وإقبال المستهلكين  تم إنتاجها بكثرة وهذا أدى بالطبع  إلى انخفاض ثمنها بحيث أصبحت الآن  في متناول الجميع حيث وصل سعرها مابين 5 و20 دولار

  1. سهولة العمل بها

تقنية العمل بالبلوتوث لا تتطلب التفكير حول إعداد اتصال أو الضغط على أي زر. حيث يبدأ الاتصال تلقائيا دون الحاجة إلى القيام بأي شيء.أو أي إعدادات خاصة

  1. بروتوكول موحد

تقنية العمل في البلوتوث تتبع  مواصفات  قياسية لاسلكية ، كما تمتاز بمستوى عال من التوافق بين الأجهزة. فالأجهزة التابعة لها كل منهم يفهم الآخر دون أن يضطر المستخدم إلى القيام بأي شيء أو تغيير أي بروتوكولات عمل

  1. تداخلات الإشارات

في أجهزة بلوتوث لا يوجد تداخل للإشارات بينها وبين  الأجهزة اللاسلكية الأخرى وذلك لاستخدامها إشارات للاسلكية منخفضة الطاقة تبلغ قوتها 1 ملي وات كذلك اعتماد أجهزتها على ترددات مختلفة وفي أوقات مختلفة مستخدمة تقنية تسمى( وثبة تردد الطيف الممتد spread-spectrum frequency hopping . ) حيث فيها يستخدم الجهاز 79 تردد فردي مختلف بصورة عشوائية في دائرة معينة وقيمة التردد تختلف بطريقة دورية.

  1. انخفاض استهلاك الكهرباء

كما أشرت سابقاً بأن تقنية البلوتوث تعمل على إشارات لاسلكية منخفضة ومن ثم تتطلب القليل من الطاقة الكهربائية (استهلاك بطارية أقل) وهذا مكسب للهواتف النقالة حيث لن تستنزف حياة بطارية الجهاز

  1. شبكة العمل والتوافق

يمكن لأجهزة البلوتوث  أن تتشارك المعلومات  مع أجهزة أخرى تصل عددها إلى 7 أجهزة في  مدي يصل إلى 30 قدما .

  1. الترقية

قامت المجموعة الخاصة المعنية بأمور البلوتوث Bluetooth Special Interest Group (SIG),) بمهمة العمل على إصدار جديد للبلوتوث 2 ، والتي تقدم مزايا جديدة عدة و متوافقة مع الإصدارات القديمة.

 

البلوتوث والأمن Bluetooth and Security

سؤال يطرح نفسه هل تقنية البلوتوث تواجه تهديدات أمنية اليوم ؟ الإجابة بالطبع نعم فإن جميع الاتصالات اللاسلكية تواجه هذا الخطر من سرقة الهوية إلى تسرب البيانات. وتقنية بلوتوث ليست مستثناة من ذلك . فخدمات البريد الإلكتروني ، وشبكات العمل ، والشبكات المنزلية  تتطلب بعض من الإجراءات الأمنية. كذلك البلوتوث يتطلب اتخاذ تدابير أمنية مشابهة. فقد ظهر مؤخرا بعض التقارير التي تشير إلى اختراق أمني لبعض الهواتف المحمولة والتي لم يتخذ مستخدموها  التدابير الأمنية لحماية أجهزتهم وقد أفادت المجموعة الخاصة المعنية بأمور البلوتوث Bluetooth Special Interest Group (SIG),   [4] بأنه يجب على مخترقي شبكة البلوتوث أن :

1-    يعملوا على كسر الاتصال بين جهازين  يعملان بالبلوتوث للوصول إلي البيانات .

2-    سرقة الحزم المستخدمة في إرسال رقم التعريف الشخصي .

3-    فك شفرة هذا الرقم لذا وجب على المستخدمين استخدام رقم تعريف شخصي أطول من 8 أرقام.

 

لذا أقدمت شركة نوكيا إلى  إضافة خيار “الإخفاء” عند فتح البلوتوث في بعض أجهزتها إلا أن ذلك لا يكفى فقد ، ولكن هناك العديد من البرامج الخاصة التي مكنت الكثير من مخترقي البلوتوث وأدت إلى وجود العديد من الثغرات الأمنية ومنها  [5]

 

  • الهجوم عن طريق SNARF وفيها يتمكن المخترق من الوصول للبيانات المخزنة بالجهاز مثل( سجل الهاتف(Phone Book)، والتقويم(Calendar)، وبطاقة العمل (Business Cards) والخصائص(Properties)). وذلك عندما يكون البلوتوث في وضع “discoverable” أو “visible” وهو الوضع المرئي للهاتف من قبل الأجهزة المتوافقة الموجودة ضمن مجال الاتصال ويسمح لها ذلك بالاتصال مع بعضها البعض وتبادل البيانات فيما بينها.
  • الهجوم عن طريق BACKDOOR: وفيها تقوم علاقة ثقة بين أي جهاز وبين الجهاز المخترق من خلال آلية الإقران (Pairing) و فيها يستطيع المخترق التحكم واستخدام الجهاز بشكل كامل، حيث أنه يستطيع أن يحصل على نفس إمكانيات الطريقة السابقةSNARF  ، بالإضافة إلى إمكانية استخدام الجهاز الآخر للدخول إلى الانترنت أو لعمل اتصال باستخدام برامج معينه
  • الهجوم عن طريق BLUEBUG: وفيها ينشأ ملف  اتصال تسلسلي للجهاز(Serial Profile)، مما يمكن المخترق من استخدام أوامر تسمى “AT command”، فعن طريقها يستطيع أن  يتحكم بالمعلومات المخزنة به كذلك إمكانية عمل اتصال وإرسال رسائل نصية قصيرة، وقراءة الرسائل القصيرة.

 

لابد لنا جميعا من انتباه لتلك المحاولات والحد منها وذلك للتقليل من سلبيات ومخاطر البلوتوث فهناك أشخاص يفتقدون الأخلاق الإسلامية والاجتماعية ويتواجدون بكثرة في الأماكن العامة فقد يرسلون ملفات أو مقاطع أو صور أو برامج  لها آثار سلبيه على الفرد والمجتمع فعلينا جميعا بتوعية الأشخاص بعدم الاستقبال من مصادر مجهولة لهم .ويفضل أيضا عدم تشغيل البلوتوث في الوضع المرئي إلا في حاجه الفرد لذلك .

 

 

الخلاصة:

البلوتوث هي تقنية متاحة على نطاق واسع اليوم. معظم العامة الآن  يحملونها ويستخدمونها من خلال الهاتف المحمول أو الكمبيوتر الشخصي مع واجهة من هذا القبيل. وهذا يفتح فرصة للاتصال مع الأجهزة مما يسمح بتداول البيانات فيما بينها ولكن تم استخدام هذه التقنية استخدام أساء الكثير إليها وأصبحت كلمة البلوتوث تعني ما هو رديء  وسيء للتداول فيجب علينا جميعا مستخدمي هذه التقنية مراعاة قواعد الأمن والحماية أثناء استخدام هذه التقنية وعدم إساءة استخدامها حيث تعمل جميع الشركات المصنعة لتكنولوجيا المعلومات الآن على إدراج هذه التقنية في جميع الأجهزة الإلكترونية لتحقيق الرفاهية والسهولة لمستخدميها كما أرجوا من الله تعالى أن أكون قد وفقت في تلخيص موجز لهذه التقنية لتعم الفائدة على الجميع .

 

الكاتب ayman

ayman

مواضيع متعلقة

اترك رداً