التوظيف التام أو الموت الزؤام

Spread the love

يعني إيه توظيف؟
(1)   وضع الموظف المناسب في مكانه المناسب.
(2)   تحويل الموظف (العادي) إلى موظف (خارق).
(3)   إشعال الحماس الدائم.
(4)   اكتشاف واستغلال كل الطاقات الممكنة.
لماذا لا تستطيع توظيف الأفراد بفاعلية؟
(1)   لأن الانطباعات الأولى تدوم فلدينا يقين بأن الفالح فالح من يومه والعكس صحيح.
(2)   لا نتقن فن تفويض السلطات.
(3)   لأننا نعامل العاملين لدينا على أنهم شخص واحد لا اختلاف بينهم.
(4) لأننا لا نفرق بين نوع المهارة وطبيعة الوظيفة (المهمة). حيث يقول وليام جيمس: المهمة الأولى لدارس الإنسان هي أن يفرق بين المتغير الذي يغير في السلوك والمتغير الذي لا يغير شيئاً.
في كلمة ونصف: لأننا لا نعرف الأفراد ولا نجيد التعامل معهم.
أزل الفجوة بين الموظف الخارق و الموظف العادي:

الموظف الخارق   الموظف العادي
(1)   يركز على قدرته على إنجاز الأعمال وأهمية جودة الأعمال.
(2)   يتحدث عن الابتكارات والحلول المختصرة.
(3)   يتبنى أفكاراً متعاطفة مع الآخرين ويتخذ مواقف إيجابية تجاههم.
(4)   يستطيع تذكر التفاصيل ويتحدث بعمق بالموضوعات ويقدر الأمور.
(5)   نبع الأفكار الجديدة المبتكرة مبادر يكسر الروتين.
(6)   عند القيادة يتحدث عن روح الفريق والتعاون وتدعيم الأهداف والإنجاز.
(7)   حديثه حماسي تلقائي نبع للطاقة والحافز الداخلي.
(1)   يركز على المعوقات الإدارية ونقص الموارد.
(2)   يتحدث عن المشكلات ولا يريد الوصول إلى حلول.
(3)   يبني مواقف متضاربة تجاه الآخرين وينحو إلى السلبية.
(4)   يلجأ إلى التصميمات وإطلاق الأحكام الجزافية بطريقة عشوائية.
(5)   يميل للاسطوانات القديمة (المشروخة أحياناً) روتيني.
(6)   يتحدث عن ضرورة انصياع المرءوسين لأوامره.
(7)   متردد غامض مرتبك لا يثق بنفسه.      

بعض الأمراض التي قد تصيب المنظمة في حالة عدم توظيف الأفراد بشكل جيد:
الورم الجلدي الكاذب
وصف المرض:
يصيب هذا المرض أجزاء المنظمة دون الأخرى (الاهتمام بقسم دون الآخر) وتنفجر هذه الأجزاء الجلدية من كثرة الضغط على هذه المواضع في حين تعاني بعض الأجزاء الأخرى من حالة ترهل (كالتي تصيب بعض لاعبي حمل الأثقال الذين يهتمون بنمو بعض العضلات دون الأخرى).
النتيجة:
عدم التوازن بين وظائف المنظمة وبالتالي أزمات دائمة ثم انفجار متوقع.
السبب:
التحميل على بعض الأجزاء والأفراد دون الآخرين واعتقادنا بأنهم هم وحدهم الصالحين.
العلاج:
تحفيز الأجزاء المرتخية / اكتشاف مواهبهم / تنمية مهاراتهم.
التهاب الأطراف
وصف المرض:
ويحدث حين تستبد الإدارة بسلطاتها وتقوم بخنق الرؤية لدى أفرادها حيث يعجز الأفراد عن معرفة كيف تساهم أعمالهم في خدمة رسالة المنظمة فما قد يؤدي إلى ترك بعض الأفراد المنظمة وتكوين جماعات غير رسمية.
النتيجة:

  • إن ثقة الأفراد في الإدارة تتزعزع يوماً بعد يوم.
  • أو إفراز جيل من العاملين ليس لديهم أعين أو آذان أو حتى أفواه.

السبب:
استسلام الأفراد والرضاء باستبداد الإدارة التي تعتنق نظرية ×.
العلاج:

  • انشر القصص الناجحة.
  • غير أفراد الإدارة وإذ لم تستطع فغير مفاهيمها.
  • اقبل مشاركات الأفراد.
  • استمع للآراء ونم الأفكار.

خشونة  المفاصل
وصف المرض:
تعانى المنظمة من خلل في الاتصالات بين أفرادها حيث لا تقوم الإدارة الوسطى بأداء مهمة رفع الواقع وقدرات العاملين بها  بشكل صحيح أو تنقل الأوامر بشكل مبهم وبالتالي لا يتم ما هو مفروض.
النتيجة:

  • اختناقات المعلومات داخل المنظمة.
  • عدم قدرة أفراد المنظمة على تنفيذ الأعمال المطلوبة في الوقت المحدد بالجودة العالية.

السبب:
وقد يرجع ذلك إلى إعداد الخطط الإستراتيجية في معزل عن تحليل  نقاط القوة والضعف الداخلية أو تحليل  التهديدات  والفرص الخارجية.
العلاج:

  • انشر المعلومات فيما لا يضر المصلحة العامة حتى لا تنمو الشائعات.
  • اعمل على تأهيل الموظفين لديك.        
  • استخدم أسلوب العصف الذهني.
  • اجمع المعلومات ونظمها وحللها واستخرج النتائج التي تساعد في اتخاذ القرار.

قصر النظر
وصف المرض:
تعانى المنظمة من خلل في نظرتها فيما يتعلق بالمهام المطلوب إنجازها فيكون لديهم توجه بإنجاز الأعمال وليس بالتوجه بالإفراد.
النتيجة:

  • إنجاز الأعمال دون الكفاءة المطلوبة.
  • حالة من الضجر أو اللامبالاة بين الأفراد.

السبب:

  • عدم التعرف على أهداف الأفراد وربطها بأهداف المنظمة.
  • الاهتمام بإنجاز الأعمال دون غيره.

العلاج:

  • استمع إلي مرءوسيك بعقلك وقلبك.
  • انشر حنانك واهتمامك بين رجالك.
  • اجعل العاملين يستحوذون على تفكيرك.
  • ساعدهم وتفهم ظروفهم في السراء والضراء.

شارك بنفسك في علاج مشكلة التوظيف بشركتك:
ما هي مظاهر عدم توظيف الأفراد بشكل جيد؟
1-
2-
3-
في رأيك ما هي الأسباب؟
1-
2-
3-
اقتراحاتك:
1-
2-
3-
فيما يتعلق بي:
1-
2-
3-
فيما يتعلق بالإدارة:
1-
2-
3-
فيما يتعلق بالأفراد وغير الموظفين أنفسهم:
1-
2-
3-
تأليف: ياسر فاروق حسين – استشاري إداري

الكاتب geek

geek

مواضيع متعلقة