قالب جملتي الاجتماعي المنوع

قالب جملتي الاجتماعي المنوع .. اكبر قالب عربي للمجتمع العربي :

ما وعدنا اعضاء وزوار موقع جملتي الاعزاء ووفاء منا لهم ولنتائج التصويت التي قام بها الاعضاء والزوار على هذا القالب والذي وقع اختيار  اغلب الزوار عليه

http://joomlti.com/images/stories/food/social.png

 


نقدم لكم القالب الاجتماعي المنوع من جملتي للتحميل مجانا ودون اي مقابل سوى الدعاء لنا ولوالدينا … القالب من تصميم موقع جملتي بالكامل وهو قالب انتاج عربي 100% وهو عمل متواضع نقدمه لكم في هذا الشهر الفضيل اعاده الله علينا بالعافية .
تم تصميم القالب بحجم اكبر من السابق ليستوعب الشبكات الاجتماعية والاخبار المنوعة وتم تخفيف كمية الصور في التصميم لتسهيل التعديل عليه لاحقا من قبل المستخدمين له .. حتى عنوان وشعار الموقع تم وضعه في موديول ليتم تعديله بسهولة .
كما تم استخدام سلايد شو جديد كليا ومتنوع ويتم تغذيته تلقائيا من احد الاقسام وليس بشكل يدوي  .

كما تم اضافة مكتبة فيديو ومكتبة صوتيات ومكتبة صور تماشياً مع فكرة المواقع الاجتماعية ، كما تم اضافة برنامج التعليق على المقال وخاصية ارسال المقال مباشرة للفيس بوك وغيرها من المواقع الاجتماعية ، كما تم عمل القالب بحيث يستوعب عمودين او ثلاث من المقالات بدون تداخل المحتوى او النص مع بعضه او مع الصور . 
وبناء على طلب اعضاء وزوار الموقع تم زيادة عدد المساحات الاعلانية والممكن الاعلان بها عن القالب السابق ، واضافة موديول تسجيل الدخول بشكل جديد ومميز في اعلى الصفحة ، كم تم مراعاة وتعديل بعض ملاحظات الزوار اثناء طرح القالب التجريبي .
نتمنى من الله ان ينال هذا العمل المتواضع الرضى والقبول عند اغلب المستخدمين .
طبعا القالب معمول على النسخة 1.5.23  والسبب في انه لم يعمل على النسخة 1.6 او النسخة 1.7 هو ان هذه النسخ ما زالت غير مستقره وليس لها دعم في الاضافات بعد كالنسخ السابقة اضافة الى امكانية الترقية الى هذه النسخ من قبل المستخدم لذلك تم طرحها على النسخة 1.5.23 .

لمعاينة القالب إضغط هنا

لتحميل النسخة سريعة التنصيب كاملة  من القالب مع الاضافات اضغط هنا

طريقة التركيب مثل تركيب اي نسخة من جملة تماماً .

 

معاينة القالب إضغط هنا

لتحميل النسخة سريعة التنصيب كاملة  من القالب مع الاضافات اضغط هنا

طريقة التركيب مثل تركيب اي نسخة من جملة تماماً .

الكاتب Geek4Arab

Geek4Arab

مواضيع متعلقة

اترك رداً