تقنيات الإتصال… أساس صناعة السيارات

بات من المؤكد أنّ السيارات سوف تصبح قريباً جزءاً من العالم المتصل ببعضه البعض، وستتناغم بسلاسة ضمن طبيعة الاستخدام الرقمي اليومية للأشخاص.

تعمل الشركات المصنعة برسم معالم تغيير السيارات المستقبلية، وتحويلها بفعالية إلى أدوات ذكية نقالة. وفي هذا السياق إستعرضت كونتيننتال أحدث تقنياتها المرتبطة بقطاع السيارات والتي تمكن المركبات من البقاء على اتصال في كافة الأوقات، من خلال المكالمات الهاتفية أو بثّ الملفات الموسيقية عبر الإنترنت أو إمكانية الدخول بدون مفتاح.

والجدير ذكره أنه بدءاً من آخر هذه السنة، يتعيّن على أي سيارة جديدة في أوروبا أن تكون مجهزة بشريحة إتصالات «SIM»، كي تتمكن من إجراء مكالمة طارئة في أي وقت.

إتصال تنبّؤي

ستشكل التغطية المستمرة والعالية الجودة لشبكات المحمول عنصراً محورياً بالنسبة للسيارات. وفي ظل معاناة بعض المناطق من ضعف التغطية ووقت الإستجابة الطويل، فإنّ انقطاع المكالمات الهاتفية ليس أمراً غريباً. لذلك سيتم تجهيز السيارات بوحدة إدارة تنبؤية للإتصال في السيارات تعمل على جمع بيانات حول جودة الشبكة عبر عدة مصادر واستخدامها لتوليد خارطة عن الشبكات المتوفرة للإتصالات النقّالة ومستوى جودتها. وبناءً على هذه النتائج، يمكن للبرنامج أن يقوم على سبيل المثال بإعلام السائقين أنّ مكالمتهم الهاتفية سوف تنقطع ويخبرهم متى ستكون جودة الشبكة جيدة كفاية لمتابعة المكالمة.

مفتاح إفتراضي

من شأن الحلول المتعلقة بالدخول الذكي للمركبات وتشغيلها عبر مفتاح إفتراضي في الهواتف الذكية أن تجعل هذه العملية أكثر يسراً وملاءمة. والمكوّن الرئيسي في ذلك هو المفتاح الإفتراضي في الهاتف الذكي الذي يتيح الدخول فقط بعد عملية تحقق ناجحة ومشفّرة. ويستخدم النظام عدة وحدات عاملة بتقنية بلوتوث منخفضة الطاقة في المركبة لتمكين تحديد موقع الهاتف الذكي المصرّح له، وذلك من الجهتين الداخلية والخارجية. وبمجرد التعرّف الى مفتاح ذكي مصرّح، يسمح النظام عندها بفتح المركبة وتشغيل المحرك.

عرض البيانات

ستجهّز السيارات الحديثة القادمة بطرق عدة لعرض البيانات عبر الهاتف الذكي، وليس فقط على لوحة العدادات. وسيتم ذلك من خلال تطبيقات خاصة لأجهزة الهواتف المحمولة، يمكن للمستخدمين أن يقوموا من خلالها بتفعيل خيارات شخصية مثل موقع المقعد، وضعيات ضبط نظام تكييف الهواء وخيارات الترفيه ومعرفة ضغط الإطارات وغيرها من البيانات المهمة.

وبهدف ضمان عدم تأثر عملية إقران الهواتف الذكية المختلفة بسبب البطارية، سوف يتم تجهيز السيارات بمنصة تتيح شحن الهواتف الذكية لاسلكياً عبر تقنية البلوتوث وتقنية التواصل قريب المدى «NFC» من خلال الوحدة الرئيسية للمركبة.

حلول الأمان
لأجل ضمان تمتّع النظام بالأمن اللازم والاستفادة من الحلول الرقمية، سوف توفّر السيارات حلولاً وخدمات أمن نهائية ومتعددة الطبقات لإتصالات السيارات. وهي تشمل ميزة كشف أي تطفّل على الشبكة وإيقافه، وتوفير الحماية ومراقبة وإدارة صحة النظام لتحقيق الحماية الكاملة في أساطيل المركبات المتصلة، بالإضافة إلى القيام بتحديث البرمجيات لاسلكياً.

الكاتب geek4arab

geek4arab

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة